علاقة الاستخارة بالاحلام

علاقة الاستخارة بالأحلام، الاستخارة والاحلام، صلاة الاستخارة والاحلام، علاقة صلاة الاستخارة بالاحلام، علاقة الحلم بالاستخارة، صلاة الاستخارة والحلم بعدها، الاستخارة والحلم، الاستخارة بالحلم، صلاة الاستخارة والحلم بشخص آخر، الرؤية بعد صلاة الاستخارة.

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الخلق أجمعين ، ورد في البخاري ومسلم عن جابر بن عبد الله رضي الله عنها قال ( كان الرسول صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها ….) والاستخارة سنة محمودة سنها رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام وهي واضحة وسهلة ومعروفة وبإمكان أي واحد القيام بها وهو باب مفتوح للتواصل مع الله سبحانه وتعالى .

يبقى ما هو متعارف لدى غالبية الناس هو انتظار الاحلام التي تعقب الاستخارة والغريب هو أن بعض الأشخاص يعتقدون جزما بأن تلك الاحلام تحمل رسالة معينة سواء إيجابية أو سليبة والأخطر من ذلك هناك من يتخذ قرارات مصيرية في حياته بناء على تلك الأحلام ، وهدا غير مقبول وشخصيا في كل مناسبة أنادي بوضع الاحلام جانبا هي للإسنئناس فقط اتركها دائما في دكة الاحتياط وركز على الفاعلين الاساسيين والمؤثرين في اتخاذ قراراتك .

تردنا مجموعة من الرسائل سواء عبر صفحات التواصل الاجتماعي أو عبر الخاص تتضمن احلام يقول أصحابها بأنها استخارة بخصوص شخص ما قصد الزواج او مشروع ما  وغالبا ما أتحفظ بالرد على هده الرسائل خوفا من أن يتخدها أصحابها سند ومرجعا في قبول أو رفض شيء ما ، لأنه ليس شرطا أن تكون نتائج الاستخارة احلاما فهناك إشارات أخرى مهمة وأساسية سوف نتعرف عليها .

الاستشارة تسبق  الاستخارة

عندما نواجه أي حدث في حياتنا سواء كان انتقال او اقدام على أمر ما مشروع أو دراسة أو عمل أو زواج سواء قدم إلينا عرض أو نحن نبادر إلى تقديم عرض ما تنتابنا بعض الشكوك أو المخاوف من احتمال ان لا يكون داك الشيء فيه الخير لنا في ديننا ودنيانا وفي آخرتنا ولا نتحدث هنا عن النجاح أو الفشل لأن الخير والشر قد يكون فيهما الاثنين .

في البدء وجب استشارة أهل العمل والمعرفة ودوي الاختصاص والثقاة من المعارف ، فإن كان مشروعا التجئنا إلى أصحاب التجربة وإن كان زواجا سألنا عن الزوج أو الزوجة من يمدنا بمعلومات وهكذا فإن تبين لنا خلو الأمر من أي شبهة حينذاك نستخير الله سبحانه وتعالى بأداء صلاة الاستخارة مع الدعاء وقد يتم تكرارها إلى سبع مرات ، والهدف هو تفويض الأمر لله سبحانه بإن ييسر لك أمورك ويشرح صدرك لما فيه الخير سواء كان موافقا لإرادتنا أو مخالف لها كما يقول أحد العلماء ( الخير في الواقع والشر في الممتنع ) .

علامات وإشارات ما بعد الاستخارة

تيسير الأمور

بعد الاستخارة قد تلاحظ بعض الأحداث التي قد تشير إلى تيسير الأمر الذي أنت مقبل عليه سواء إيجابا أو سلبا إما بإتمامه أو إنهائه قد يسخر الله لك أناس أو أحداث تكشف لك صدق او نفاق شخص او تكتشف عقبات او سلبيات مشروع ما .

انشراح الصدر والطمأنينة وراحة البال

من العلامات المهمة جدا في الاستخارة هي الارتياح لقرار ما حتى وإن كان في ظاهرة غير مناسب ويطغى على ذهنك إيجابيات داك الشيء او العكس ينزع الله من قلبك اهتمامك الزائد بداك الشيء وتبدء في نسيانه تدريجيا .

الأحلام خلال فترة الاستخارة.

طبعا خلال هده الفترة تظهر أحلام قد تحمل رسائل إما مبشرة أو تحذير لكنها يجب أن تكون مرافقة للإشارات التي سبق ذكرها وفي حالة حدوث تناقض نأخذ بالواقع فإن تيسرت الأمور وانشرح الصدر واطمئن وجب أن تكون الاحلام مسايرة لهدا أما إدا ما خالفت فترها أفضل .

الاستخارة هو تواصل بين العبد وخالقة وهناك من العلماء من يجيز القيام بالاستخارة للغير من باب نفع الناس، والله تبارك وتعالى أعلم وأجل.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *