رؤية قول بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء، و التكبير في المنام

تفسير الاحلام، رؤية التكبير في المنام، رؤيا قول بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء، الرقية في المنام، بسم الله الرحمن الرحيم، من الاحلام المهمة والتي يكون لها أثر إيجابي على الحالم وتبشره بالخير هي التكبير في المنام، ورؤية أدعية الرقية في المنام، كالمعوذتين وسورة الإخلاص وآية الكرسي ودعية أخرى.

رؤية التكبير في المنام، تشير إلى النصر والتمكين في أمور الدنيا ومن رأى كأنه يكبر انتقل من حال إلى حال أحسن وتيسرت أموره.

رؤيا قول بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء، فتشير إلى الخروج من الهموم والنجاة من الأشرار سواء أكان ماديا أو معنويا، فهذا الدعاء هو من الأدعية التي تتلى أثناء الرقية ولتحصين النفس من الآفات ولدى فرؤية هدا الدعاء في المنام، الشفاء من الامراض والسلامة من الشر، والله اعلم.

إقراأيضا: التكبير في المنام – ير رؤية البسملة في المنام – تفسير رؤية التسبيح في المنام.

محمد أزهار

من مواليد سنة 1972 متزوج وأب لثلاثة أبناء حاصل على دراسة جامعية في مادتي الفيزياء و الكيمياء و حاصل على دبلوم في التسيير . حاليا مساهم ومشارك في عدة جمعيات المجتمع المدني مند سنة 1994 و مسير شركة توزيع. أحاول دائما تطوير وإغناء رصيدي المعرفي والإطلاع على أهم المدارس والمناهج المهتمة بعلم تفسير الأحلام

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
Close

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker