Trending

تفسير الكلب في المنام

تفسير حلم الكلاب

الكلب في المنام، الكلاب في المنام، بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين، الكلاب كانت ومازالت مرافقة للإنسان في الحراسة والصيد والاستئناس، رؤية الكلاب في المنام، تفسر على عدة أوجه.

الكلاب في المنام، ترمز الى وجود أمور متعلقة بالوفاء في حياة الرائي،سواء في العمل أو المجال الاجتماعي وذلك حسب حال الرؤيا.

رؤية الكلب في المنام، غالبا ما يفسر بصديق مقرب وأي ضرر يلحقه بك فهو يفسر بأدى يصلك من صديق.

عضة الكلب في المنام،  انذار بوجود أعداء مقربين.

رؤيا الكلاب تعني بصفة عامة الحاجة الى أصدقاء أوفياء.

نباح الكلب في المنام،  فيعني ضرورة التركيز فىما تود القيام به.

عضة الكلب في المنام، م ن رأى كأن كلبا عضة في المنام، تشير الى الحذر من الخصوم او المنافسين.

الكلب يسبح في المنام، رؤية الكلب يسبح في المنام، إشارة إلى السعادة والفرح ان شاء الله.

الكلب في المنام، الكلب الابيض في المنام، قد يشير الى السعادة والهناء .

رؤية الكلب في الحلم، الكلب الاسود في المنام، قد يشير إلى الخداع.

الكلب ينبح في المنام، سماع نباح الكلب في المنام، قد يشير إلى إهمال أحد أصدقائك.

الكلب يعوي في المنام، رؤية الكلب يعوي في المنام، فهذا إشارة إلى تحذير من خطر.

اللعب مع الكلب في المنام، للتسلية  قد يشير إلى الإسراف.

كلاب الصيد في المنام، هو رمز جيد وفأل خير قد يشير إلى الأمل.

رؤية الكلب المقيد في المنام، قد يشير إلى الخصم، وإذا كان مقيد بسلاسل فهو محتال.

والله تبارك وتعالى أعلم ، إقرأ  أيضا : تفسير الذئب في المنام، والله أعلم.

محمد أزهار

من مواليد سنة 1972 متزوج وأب لثلاثة أبناء حاصل على دراسة جامعية في مادتي الفيزياء و الكيمياء و حاصل على دبلوم في التسيير . حاليا مساهم ومشارك في عدة جمعيات المجتمع المدني مند سنة 1994 و مسير شركة توزيع. أحاول دائما تطوير وإغناء رصيدي المعرفي والإطلاع على أهم المدارس والمناهج المهتمة بعلم تفسير الأحلام

Related Articles

2 Comments

  1. رئيت كاني انا وأخي نقف بجوار السيارة في الشارع ثم وكاني انا واخي نخرج خرطوم من السيارة به ماء ونسكبه بالشارع كي تشرب الكلاب الماء وكنت اساعد اخي باخراج الخرطوم واخي كان ينثر الماء كي تاتي الكلاب وتشرب وكاني عادة اقوم بهزا العمل انا عزباء واخي ظابط بالشرطة مصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
Close

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker