تفسير الفُساء و الضُراط في المنام

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين، من الرموز الغريبة التي قد يراها الإنسان في المنام، هي خروج الريح من دبره سواء بصوت أو بدونه وقد تكون له رائحة معينة، ولهدا الرمز تفسيرات متعددة سوف نتعرف على بعض منها.

تفسير الفُساء في المنام.

الفساء في المنام، يدل على الكلام الدي في ذل.

من رأى كأنه فسا في المنام، فيصيبه غم.

وأما من فسا في مجمع من الناس في المنام، فتشير الى هموم للرائي ولم معه من الناس إدا كان يعرفهم.

من رأى كأنه في صلاة، وخرجت منه ريح غير منتنة، فتشير الى أن له أمرا يدعوا الله أن يحققه له.

تفسير الضُراط في المنام.

من رأى كانه خرجت  ضُرطة في المنام، من غير إرادته فتشير الى فرج وسعة تأتيه بعد هم وغم.

من ضرط متعمدا في المنام، وكان لها صوت ورائحة كريهة فتشير الى كلام قبيح أو فعل رديئ ينال منه سوء الثناء.

ومن ضرط بين قوم في المنام، فتشير الى فرج يأتي لهم، وإن كان الرائي تاجرا ربح فيها، وإن كان في عسر تيسرت أموره.

رؤية ضرط في المنام، بجهد فإنه يؤدي مالا يطيق.

من ضرط يسهولة في المنام، فإنه يؤدي ما يطيق، والله تبارك وتعالى اعلم وأجل.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *