تفسير البصاق في المنام

تفسير الاحلام، البصاق في المنام، بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على مولانا رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين، من المواد التي يفرزها الفم بشكل مسترسل هي البصاق وهي مادة تشبه الماء ولها دور مهم في عملية هظم الطعام.

البصاق في الحلم، يتخد أشكالا متعددة منها:

البصاق في المنام، بصفة عامة كلام سوء.

رؤيا البصاق، في مكان ما يشير الى كلامك في أهل ذاك المكان.

البصاق على الأرض في المنام، اشارة الى شراء قطعة أرضية.

البصاق عل شجرة في المنام، فيؤول بنكث العهد.

البصاق الأسود في المنام، غم والأصفر مرض.

رؤيا جفاف الريق في المنام، من البصاق، اشارة الفقر والريق الرطب غنى.

اذا رأيت احدا يبصق عليك فهو يطعن في بيتك.

رؤيا البصق في المنام، المقرون بالدم اشارة الى أكل المال الحرام.

الريق في المنام، عذوبة اللفظ، فكثرته دليل عذب الكلام وحب الناس لك، و الريق الناشف عكس ما قيل.

رؤيا تحول ريق الفم دما هو كلام الباطل، والله تبارك وتعالى أعلم ،اقرأ أيضا : القيء في المنام،

تفسير اللعاب في المنام.

رؤيا اللعاب في المنام، يسيل في يد شخص فتشير الى إفشاء سر.

رؤيا اللعاب في المنام،  الرطب والكثير في الفم فهو مال.

رؤيا الريق ناشف من اللعاب، فهو فقر.

رؤية اللعاب يسيل على الفراش أو الملابس فهو إسراف،والله تبارك وتعالى أعلم.

تفسير المخاط في المنام.

رؤية المخاط في المنام. تؤول بالمال والولد والنجاة وقضاء دين.

رؤيا المخاط بالأنف في المنام،  أشارة الى حمل الزوجة.

رؤيا أكل المخاط في المنام، تشير الى أكل مال الولد.

رؤيا الشخص كانه امتخط على الأرض رزق ببنت.

رؤيا الشخص كأنه امتخط في مكان معروف نكح امرأة في داك المكان.

رؤيا الشخص كأنه امتخط على فراش شخص معروف فتشير الى أنه سيخونه في زوجته والعكس بالعكس.

رؤية أن أحدا يمسك مخاطك  إشارة الى خيانة الزوجة.

رؤية أن شخصا مخط في ثوبك أو العكس فإن مصاهرة ستكون بينكما،والله تبارك وتعالى أعلم.

محمد أزهار

من مواليد سنة 1972 متزوج وأب لثلاثة أبناء حاصل على دراسة جامعية في مادتي الفيزياء و الكيمياء و حاصل على دبلوم في التسيير . حاليا مساهم ومشارك في عدة جمعيات المجتمع المدني مند سنة 1994 و مسير شركة توزيع. أحاول دائما تطوير وإغناء رصيدي المعرفي والإطلاع على أهم المدارس والمناهج المهتمة بعلم تفسير الأحلام

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
Close

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker