Home / تفسير الأحلام / الغراب في المنام

الغراب في المنام

الغراب في المنام، تفسير حلم غراب يهاجمني، رؤية الغراب في المنام للعزباء، تفسير حلم الغراب فوق الرأس، رؤية غراب يهاجمني في المنام، رؤية سرب من الغربان في المنام،

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على مولانا رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين

يعتبر الغراب من الطيور الذكية والغريبة فالبحوث والدراسات التي أجريت عليك توصلت الى أنه أي الغراب يعيش في مجتمعات وجماعات وأسراب إلا أن زوج الغربان يعيشان طول العمر مع بعضهما ( مثل البشر) ، وإدا اقترب دكر غريب من الزوجة يقوم الزوج بضربه حتى يبتعد عنها. والغربان لا تخاف لا النسر والصقر فهي نزاحمهما في فريستهما فتبقى تقيقهما حتى يملا وينصرفا وتبقى الغربان مع الفريسة . وفرخ الغراب يولد أبيض بعد دلك يكتسب الريش الأسود .ومن غرائب الغراب أنه يتعرف على وجوه البشر والأكثر من دلك يقوم بتصنيفهم مابين الجيدين والسيئيين . والغراب يمكنه استعمال بعض الأدوات بتقنية فائقة .

الغريب أن رؤيته في المنام، مخالفة تماما لما هو عليه في الواقع.

رؤية الغراب في المنام، غالبا ما تكون ندير شِؤم بفشل وصعوبات أو مرض للحالم أو لأقربائه.

رؤية سرب من الغربان في المنام، أشارة للأزمة أو الحزن .

رؤية الغراب مصاب في المنام، فتشير الرؤيا الى الندم الشديد على فعل ما .

رؤية ملاعبة  الغراب في المنام، تشير الى ظهور أعداء كانو مختفيين .

سماع نعيق الغراب، فتشير الى الدفن .

رؤية صيد الغراب في المنام، إشارة الى الحماية والتقدم في المشاريع .

ومن رأى كأن غرابا ينبش في الأرض فإنه يظهر لك أمر التبس عليك، والله تبارك وتعالى أعلم.

التعليقات هي وسيلة رائعة للتفاعل مع الآخرين الدين يحلمون بمواضيع مماثلة، يمكنك مشاركتنا أحلامك وأفكارك.

About محمد أزهار

من مواليد سنة 1972 متزوج وأب لثلاثة أبناء حاصل على دراسة جامعية في مادتي الفيزياء و الكيمياء و حاصل على دبلوم في التسيير . حاليا مساهم ومشارك في عدة جمعيات المجتمع المدني مند سنة 1994 و مسير شركة توزيع. أحاول دائما تطوير وإغناء رصيدي المعرفي والإطلاع على أهم المدارس والمناهج المهتمة بعلم تفسير الأحلام

Check Also

رؤية الحمل و الجنين في المنام

الحمل في المنام للعزباء، الحمل في المنام للمتزوجة، الحمل في المنام لغير المتزوجة، الحمل في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *